تعلّموا العربيّة

$8.00

الدفاع عن العربيّة، والدعوة للحفاظ عليها، ضمانا للبقاء، رسالة اختار أن يحملها عطا الله، فكانت له أكثر من جولة في فحص ما يُقدّم لأطفالنا من كتب حافلة بالأخطاء اللغويّة والمضمونيّة. وفي أعقاب الضجّة التي أثارها عطا الله، ضمن مشروعي “تعلّموا العربيّة وعلّموها الناس”، وَ”المناهج والهويّة”، اللذَين أطلقتهما جمعيّة الثقافة العربيّة في حملة ضدّ تشويه هويّة أطفالنا، من خلال الكتب التدريسيّة عامّة، وكتب تدريس العربيّة، بشكل خاصّ، تغيّر الكثير من الكتب التدريسيّة، وصيغت وثيقة معايير لتصديقها، إلّا أنّ الإغراق في الأخطاء اللغويّة والقبح في المضامين في الكتب الجديدة، وعدم الالتزام بالمعايير التي وضعتها الوزارة، وصل إلى وضع لا يُحتمل.

في هذا الكتاب كشف لأخطاء في مختلف المجالات اللغويّة، لكتابين يُدرّسان في المرحلة الثانويّة في مدارس الداخل الفلسطينيّ.

الفيسبوك